ما هو مرض الروماتويد

الدكتور هشام أبورحمة

الدكتور هشام أبورحمة

المدير الإكلينيكي و مؤسس مراكز NSC

ما هو مرض الروماتويد

المحتوي

ما هو مرض الروماتويد يعد الروماتويد أو التهاب المفاصل مرض مناعي ينتج عنه تهيج والتهاب مفاصل الجسم، بسبب التهاب السائل الزليلي الذي يحيط بالمفاصل، حيث يهاجم فيه الجهاز المناعي أنسجة الجسم الموجودة في اليدين والقدمين والرسغين والركبتين والكوعين، الأمر الذي يتسبب في التهابات مزعجة وتورم وآلام مزمنة، ولحسن الحظ هناك بعض العلاجات التي تحد من تطور المرض وتخفف من أعراضه وتجعل حياة المصاب به أسهل، وذلك في حال الالتزام بها

أنواع الروماتويد

هناك نوعان لهذا المرض هما

1- الروماتويد الإيجابي

غالبًا ما يكون هذا النوع أكثر ضراوة وأشد شراسًة في حال عدم علاجه، ومن الممكن أن يتطور وقد يصل إلى أعضاء أخرى غير العظام مثل القلب والرئتين، كما تجدر الاشارة إلى أن هذا النوع يظهر في التحاليل والفحوصات، حيث أنه إذا كان التحليل إيجابيًا، فإنه في هذه الحالة يؤكد وجود أجسامًا مضادًة في الجسم تهاجم الخلايا السليمة،

2- الروماتويد الخلفي ” السلبي”

يعد هذا النوع أقل انتشارًا من النوع الإيجابي، كما يسبب أعراضًا أقل، وقد يشخصه الطبيب المعالج طبقًا للأعراض دون التحاليل، لذلك يطلق عليه الروماتويد الخفي

اعراض مرض الروماتويد

تختلف أعراض الروماتويد من شخص إلى آخر ويمكن أن تتطور بشكل تدريجي على مدى فترات طويلة، وبصفة عامة تشمل أهم الأعراض ما يلي

1- التورم والألم في المفاصل

حيث تشمل ذلك المفاصل التي تتواجد في الأصابع والمعصم والركبة والكتف والكاحل والأصابع الصغيرة في القدمين

2- التعب والضعف العام

من بين الأعراض التي تلازم مريض الروماتويد هي الشعور بالإعياء والتعب والضعف العامل، لاسيما في الصباح بعد الاستيقاظ

3- تصلب المفاصل

يعد تصلب المفاصل من الأعراض التي يعاني منها المريض والتي تتمثل في صعوبة تحريك المفصل المصاب مع حدوث ألم شديد إثر محاولة تحريكها، كما تجدر الاشارة إلى أنه يعد حدوث تيبس صباحي لمدة ساعة على الأقل منذ 6 أسابيع من أعراض الروماتويد التشخيصية

4- الحمي

ومن الممكن ان تكون الحمى علامة على وجود التهابات في الجسم

5- الصداع

من الممكن أن يظهر الصداع عند بعض المرضى

6- الالتهابات في الأعضاء الداخلية الأخرى

من الممكن أن يؤثر المرض على الرئتين والقلب والكبد والكلى، وذلك في حال الإهمال في علاجه

7- الاحمرار والانتفاخ في العينين

حيث أنه من الممكن أن يحدث التهاب في العينين نتيجة الإصابة بهذا المرض

كما تجدر الاشارة إلى أنه من الضروري حال ظهر أي من الأعراض السابق ذكرها التوجه إلى الطبيب المعالج حتى لا تتفاقم الأمور، ومن الممكن أن يتطور المرض وتحدث عدة مضاعفات قد تؤثر على القلب إذا لم يتم العلاج

أعراض الروماتويد المبكرة

هناك بعض من الأعراض التي قد تشير إلى أنه هذا المرض في مراحله المبكرة، ولابد عن ظهورها التوجه الفوري إلى الطبيب المعالج، حيث أن التبكير في العلاج من أهم مراحل الشفاء، وبصفة عامة تبدأ أعراض الروماتويد المبكرة في التهاب المفاصل الصغيرة التي تقع في أصابع اليد والقدم، كما تشمل أهم الأعراض المبكرة ما يلي

1- ارتفاع درجة الحرارة

حيث أن ارتفاع درجة حرارة الجسم الذي ينتج بسبب التهاب المفاصل، تعد من العلامات والاعراض المبكرة لهذا المرض، لكن تجدر الإشارة إلى أن الشخص المصاب من الممكن أن يشعر بارتفاع في درجة الحرارة قبل أن يعرف بإصابته بالتهاب المفاصل

2- التعب والإعياء

حيث أن الشخص المصاب قد يشعر بانخفاض مستوى الطاقة لديه بشكل يؤثر على مهام حياته اليومية، وقد يكون ذلك رد فعل طبيعي من الجسم تجاه بداية الروماتويد

3- خسارة الوزن

تعد خسارة الوزن من الأعراض المبكرة وغير المباشرة لالتهاب المفاصل، حيث ان الشخص المصاب يبدأ بخسارة الوزن نتيجة لشعوره بالتعب والضعف العام وارتفاع درجة حرارة الجسم، الأمر الذي يؤثر على تناوله للطعام مما يؤدي في نهاية المطاف إلى فقدان الوزن

4- انتفاخ المفاصل

يبدأ انتفاخ المفاصل في المفصل الأوسط من اليد والمفاصل التي تقع في قاع أصابع اليد وأصابع القدم

5- التصلب في الصباح

يبدأ هذا التصلب غالبًا في المفاصل الصغيرة، كما يبدأ تدريجيًا ومن الممكن أن يستمر عدة أيام

أعراض الروماتويد في اليد

تشمل أهم أعراض مرض الروماتويد في اليد ما يلي

1- الشعور بوجود آلام في مفاصل اليدين والأصابع

2- تورم الأصابع ومفاصل اليدين

3- تغير شكل الأصابع وتورمها

4- صعوبة القيام بالأعمال الدقيقة

أعراض الروماتويد في القدم

يمكن لمرض الروماتويد أن يؤثر على المفاصل في القدم، ويسبب الآلام والتورمات والتعب، الأمر الذي يؤثر على القدرة على المشي والقيام بالأنشطة اليومية، وبصفة عامة تشمل أهم أعراض الروماتويد في القدم ما يلي

1- آلام وأوجاع مزمنة في القدمين والأصابع

2- الاحساس بالحرقة والحكة في المفاصل

3- تيبس شديد في القدمين خاصة في الصباح وبعد فترات الراحة الطويلة

4- الحمى والإرهاق والتعب الشديد

5- التهاب الأوتار والأربطة في القدم

6- صعوبة الحركة

أعراض الروماتويد في الكتف

تتضمن أهم أعراض الروماتويد في الكتف ما يلي

1- الألم الذي يزداد عند الحركة ويصبح أسوأ في الليل

2- الصلابة والتي من الممكن أن تجعل من الصعب رفع الذراعين والحركة

3- الاحساس بالحرقة والحكة في المفاصل

4- الشعور بالتيبس والصعوبة في الحركة بعد الجلوس لفترات طويلة

5- الحمى والإرهاق والتعب

6- التورم والتعرج في المفاصل

أعراض الروماتويد عند الأطفال

لا يقتصر مرض الروماتويد على الكبار وفقط، بل انه من الممكن أن يصيب الأطفال أيضًا، ويسمى في هذه الحالة بالتهاب المفاصل الروماتويدي الطفولي، وهو حالة نادرة لكنها قد تكون خطيرة، وتشمل أهم الأعراض الشائعة ما يلي

1- آلام مزمنة في عظام الجسم ومفاصله

2- الصلابة والتي من الممكن أن تجعل من الصعب التحرك والمشي

3- ارتفاع درجة حرارة الجسم

4- تورم الغدد الليمفاوية

5- الشعور بالتعب والإرهاق

6- تجنب النشاطات التي تتطلب جهدًا بدنيًا

عوامل الخطورة

1- العمر

حيث أنه ومع التقدم في العمر تزيد احتمالية الإصابة بمرض الروماتويد، فكلما زاد العمر زاد احتمال الإصابة به

2- الجنس

يعد النساء أكثر عرضة لخطر الإصابة بهذا المرض مقارنة به في الرجال، حيث تقدر النسبة به في النساء أكثر بحوالي ضعفين إلى ثلاثة أضعاف مقارنة بالرجال

3- الوراثة

حيث تعد الوراثة من العوامل التي تزيد من احتمالية الأشخاص للإصابة بمرض الروماتويد

4- السمنة

الأشخاص الذين يعانون من السمنة هم أكثر عرضة للإصابة بالروماتويد من غيرهم، حيث أكدت الدراسات التي تدرس دور السمنة على أنه كلما زاد وزن الشخص زاد معه خطر الإصابة

5- التدخين

يعد التدخين سواء كان التدخين العادي أو السلبي من الأسباب التي تزيد من احتمالية الإصابة

6- عدم الإنجاب

كيفية اكتشاف مرض الروماتويد

عادة ما يتم تشخيص مرض الروماتويد بواسطة فحص الطبيب المعالج وتحليل الدم والأشعة السينية، حيث أن الطبيب المعالج يقوم بفحص الجسم والتحقق من وجود أي تورم أو ألم في المفاصل، اضافة إلى ذلك قد يطلب إجراء تحليل الدم للبحث عن علامات الالتهاب والتأكد من وجود العوامل الروماتويدية في الدم، وبصفة عامة تتضمن كيفية اكتشاف مرض الروماتويد من خلال التشخيص ما يلي

1- اختبارات الدم

عامل الروماتويد (RF)

تحليل البروتين المضاد للسيترولينات ( anti-ccp )

وتحليل معدل ترسيب كرات الدم الحمراء ( ESR )

تحليل الأجسام المضادة للنووي ( ANA )

2- الأشعة السينية

حيث أن الأشعة السينية تعد أحد وسائل التشخيص الفعالة في كيفية اكتشاف مرض الروماتويد

علاج الروماتويد

يعتمد علاج التهاب المفاصل الروماتويد على علاج خصائص وحالة المريض وشدة المرض، وبصفة عامة يتضمن العلاج عادة عدة مراحل

أولًا: العلاج الدوائي

حيث يتم اللجوء إلى العلاج الدوائي، الذي يتضمن مجموعة من الأدوية لعلاج الروماتويد ومنها

1- مضادات الالتهاب غير الستيرويدية

والتي يتم استخدامها للتخفيف من الآلام والتورمات التي تتواجد في المفاصل

2- الستيرويدات

حيث يتم استخدام عقار الكورتيكوستيرويد للتخفيف من الأعراض التي تلازم المرض ومنع الالتهابات المفصلية

3- المضادات الحيوية

يمكن اللجوء إلى المضادات الحيوية في حالة وجود عدوى مصاحبة للمرض

4- مثبطات عامل النخر الورمي

مثل الأداليموماب والإيتانرسيبت والإنفليكسيماب، حيث يتم استخدامها في حالات متقدمة من المرض

ثانيًا: العلاج الطبيعي

يتضمن هذا النوع من العلاجات التمارين الرياضية وتمارين العلاج الطبيعي لتحسين قوة العضلات وتحسين الحركة في المفاصل

ثالثًا: التدخل الجراحي

يتم اللجوء إلى التدخل الطبيعي في حال إذا كانت العلاجات الاخرى لم تجدي نفعًا، حيث يمكن للطبيب أن يوصي بإجراء جراحة للمساعدة في استيعاب وظيفة المفاصل

الفرق بين الروماتويد والروماتيزم

البعض يخلط بين الروماتويد والروماتيزم، لكن هناك فروق كبيرة بينهما، حيث أن الروماتويد يعد من الأمراض التي تتسبب في حدوث تشوهات في مفاصل الجسم

بينما الروماتيزم لا يعد مرضًا محددًا لكنه عبارة عن مجموعة من الأمراض، كما تشمل الحمى الروماتيزمية الآلام المفصلية التي تحدث نتيجة تفاعل بؤر فاسدة في الجسم ومنها التهاب اللوزتين

علاج الروماتويد بالاعشاب مجرب

هناك بعض الأعشاب التي تساعد في علاج مرض الروماتويد، تشمل أهمها ما يلي

1- الشاي الأخضر

نظرًا لاحتواء الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة، الأمر الذي يساعد في مكافحة الالتهابات ، كما تجدر الاشارة إلى أنه يمكن تناول الشاي الأخضر من خلال تحضير مشروب الشاي الأخضر الشعبي أو استخدام مسحوق الماتشا الأخضر كمشروب أو إضافته للطعام

2- الزنجبيل

أكدت بعض الدراسات التي تم اجراؤها عام 2016 إلى أن الزنجبيل من الممكن أن يساعد في علاج مرض الروماتويد، حيث أنه يحتوي على مركبات ذات خصائص مضادة للالتهابات

3- القرفة

هناك دراسة أجريت عام 2018 في مجلة الكلية الأمريكية للتغذية والتي أكدت على أنه عندما تناولت النساء اللاتي أصبن بالروماتويد أربع كبسولات تحتوي على 500 ملليجرام من مسحوق القرفة يوميًا لمدة ثمانية أسابيع، فإن مستويات CPR قد انخفضت بشكل كبير، وهذا إن دل فإنه يدل على أن للقرفة فوائد جمة في علاج التهاب المفاصل الروماتويد

4- الكركم

نظرًا لأن الكركم يحتوي على مادة كيميائية تسمى الكركمين، الأمر الذي يجعل منه علاجًا فعالًا في التخفيف من الأعراض التي تصاحب التهاب المفاصل الروماتويدي، حيث أن لهذه المادة خصائص مضادة للالتهابات، بالإضافة إلى ذلك فإنها تمنع بعض الإنزيمات والسيتوكينات التي تؤدي إلى الالتهاب، لذلك يعد الكركم من أهم وأشهر الأعشاب التي يتم استخدامها في علاج الروماتويد

5- اللبنان الهندي

يعرف اللبان الهندي أيضًا باسم اللبان الدكر، وتم استخدامه قديمًا في علاج التهاب المفاصل نظرًا لخصائصه المضادة للالتهاب، كما أكدت دراسة علمية في هذا الشأن إلى أن اللبنان الهندي يساعد في تحسين الألم والتخفيف من الالتهابات

علاج الروماتويد بالعسل

نظرًا لاحتواء العسل على مركبات الفلافونويد والبوليفينول التي لها خصائص مضادة للالتهاب، الأمر الذي يجعل من علاجًا فعالًا في الحد من الالتهابات المزمنة والحادة مثل التهاب المفاصل الروماتويدي

حيث أنه يمكن تناول العسل على الريق، أو من الممكن إضافته إلى الشاي الأخضر أو القرفة  أو الزنجبيل، وذلك للاستفادة القصوى منه في علاج الروماتويد

كيفية الوقاية من الروماتويد

هناك عدة نصائح ينبغي الالتزام بها للوقاية من مرض الروماتويد، تشمل أهمها ما يلي

1- ممارسة الرياضة بشكل منتظم

2- تقليل الوزن الزائد

3- الإقلاع عن التدخين

4- تناول الطعام الصحي

5- الحد من الكحول

6- البقاء نشطًا

المصادر :

RA Prognosis and Life Expectancy: What You Need to Know (healthline.com)

Rheumatoid Arthritis (RA) | Arthritis | CDC

جلطة_المخ
المخ والاعصاب

أسباب جلطة المخ

يعمل الخ بمثابة مركز لقيادة الجسم، لذا فإن أي إصابة فيه من الممكن أن تؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة، فما أسباب جلطة المخ وطرق العلاج

أقراء المزيد »