الجنف ( انحراف العمود الفقري )  – الأسباب وطرق العلاج

الدكتور هشام أبورحمة

الدكتور هشام أبورحمة

المدير الإكلينيكي و مؤسس مراكز NSC

الجنف

المحتوي

ما هو الجنف

الجنف هو انحناء غير طبيعي للعمود الفقري، حيث أن العمود الفقري يبدو مقوسًا بشكل حرفي ” S ” أو ” C ”  بدلًا من الظهور بشكل مستقيم، عادًة ما تظهر هذه الحالة أثناء طفرة النمو التي تسبق سن البلوغ مباشرًة، لكن تجدر الإشارة إلى أنه من الممكن أن تُصيب الشخص في أي عمر 

انواعه

تشمل أهم أنواع الجنف ما يلي

1- الجنف الخلفي

يُعد الجنف الخلفي نوعًا يولد به الشخص، ويحدث عندما لا يتطور العمود الفقري بشكل صحيح في الرحم

2- الجنف مجهول السبب

هذا هو النوع الأكثر شيوعا “مجهول السبب” يعني أن السبب غير معروف. تشير الأبحاث إلى أنه ينتشر في العائلات وله ارتباط جيني (وراثي).

3- الجنف العصبي العضلي

تشوهات في العضلات والأعصاب التي تدعم العمود الفقري تسبب هذا النوع. وعادة ما يحدث ذلك جنبًا إلى جنب مع الحالات العصبية (العصبية) أو العضلية مثل الإصابة أو الشلل الدماغي أو السنسنة المشقوقة أو الحثل العضلي.

قد تسمع مقدم الخدمة الخاص بك يشير إلى الجنف الذي تم تشخيصه أثناء مرحلة البلوغ على أنه جنف عند البالغين أو جنف تنكسي. ربما كنت تعاني من الجنف الخفيف وغير المشخص طوال حياتك. يمكن أن تزيد الأعراض أو تظهر مع تقدم عمر الجسم، مما يؤدي إلى تشخيص متأخر. على وجه التحديد، ويحدث عند البالغين عندما تضعف الأقراص والمفاصل أو تفقد كثافة العظام (هشاشة العظام).

يستخدم مقدمو الرعاية الصحية أسماء مختلفة للإشارة إلى الجنف مجهول السبب وفقًا لوقت تشخيصه:

1- الجنف عند الأطفال: أقل من 3 سنوات.

2- جنف الأحداث: من سن 4 إلى 10 سنوات.

3- جنف المراهقين: من سن 11 إلى 18 عامًا.

4- الجنف مجهول السبب عند البالغين: يتم تشخيصه في أي وقت بعد سن 18 عامًا عندما يكتمل نمو الهيكل العظمي.

أسباب الجنف

يمكن تصنيفه حسب المسببات

مجهول السبب، خلقي أو عصبي عضلي

يتم تشخيص الجنف مجهول السبب عند استبعاد جميع الأسباب الأخرى، وهو يمثل حوالي 80 بالمائة من جميع الحالات. يعد جنف المراهقين مجهول السبب هو النوع الأكثر شيوعًا من الجنف وعادةً ما يتم تشخيصه خلال فترة البلوغ.

ينجم الجنف الخلقي عن تشوه جنيني لفقرة واحدة أو أكثر وقد يحدث في أي مكان من العمود الفقري. تسبب تشوهات العمود الفقري انحناء وتشوهات أخرى في العمود الفقري لأن منطقة واحدة من العمود الفقري تطول بمعدل أبطأ من بقية المناطق. تحدد هندسة التشوهات وموقعها معدل تقدم حجم الجنف مع نمو الطفل. ونظرًا لوجود هذه التشوهات عند الولادة، عادةً ما يتم اكتشاف الجنف الخلقي في سن أصغر من الجنف مجهول السبب.

الجنف العصبي العضلي هو الذي يكون ثانويًا للأمراض العصبية أو العضلية. وهذا يشمل الجنف المرتبط بالشلل الدماغي، وصدمات النخاع الشوكي، وضمور العضلات، وضمور العضلات الشوكي، والسنسنة المشقوقة. يتطور هذا النوع بشكل عام بسرعة أكبر من الجنف مجهول السبب وغالبًا ما يتطلب علاجًا جراحيًا.

أعراض الجنف

تشمل أهم الأعراض ما يلي

1- ارتفاع الكتفين غير المتساوي

2- ارتفاع الفخذين مختلف

3- يميل الجسم كله إلى جانب واحد

4- يتغير مظهر أو نسيج الجلد الذي يغطي العمود الفقري (الغمازات، البقع المشعرة، تشوهات اللون)

5- الخصر غير متساوي

6- القفص الصدري على ارتفاعات مختلفة

7- أوجاع شديدة في الرأس

في إحدى الدراسات، كان حوالي 23 بالمائة من المرضى الذين يعانون من الجنف مجهول السبب يعانون من آلام الظهر في وقت التشخيص الأولي. تم العثور على عشرة بالمائة من هؤلاء المرضى لديهم حالة مرتبطة بها، مثل الانزلاق الغضروفي spondylolisthesis، أو تكهف النخاع syringomyelia، أو الحبل المربوط tethered cord، أو القرص المنفتق herniated disc، أو ورم العمود الفقري spinal tumor. إذا كان المريض المصاب بالجنف مجهول السبب يعاني من انزعاج بسيط في الظهر، فيُنصح بإجراء تقييم شامل لسبب آخر للألم.

بسبب التغيرات في شكل وحجم الصدر، قد يؤثر الجنف مجهول السبب على وظيفة الرئة. أظهرت التقارير الأخيرة عن اختبارات وظائف الرئة لدى المرضى الذين يعانون من الجنف مجهول السبب الخفيف إلى المتوسط انخفاضًا في وظائف الرئة.

عوامل خطر الإصابة بالجنف

هناك بعض العوامل التي من الممكن أن تؤثر على فرص الفرد في الإصابة بالنوع الأكثر شيوعًا وهي

1- العمر

حيث أنه من المحتمل أن يظهر الجنف مجهول السبب أثناء طفرة النمو وذلك قبل البلوغ مباشرًة

2- النوع

يميل الأولاد والبنات إلى الإصابة بالجنف المعتدل بنفس الوتيرة، لكن تجدر الإشارة إلى أنه من المحتمل أن يزداد الانحناء سوءًا عند البنات، الأمر الذي يلزم علاجًا أكثر شمولًا لهذا المرض 

3- السجل العائلي

من الممكن أن يؤثر الجنف على الأفراد الذين لديهم سجل عائلي من الإصابة بهذه الحالة 

مضاعفات الجنف

1- المضاعفات الجسدية للجنف نادرة

في الحالات السيئة يمكن دفع القفص الصدري الخاص بك نحو القلب والرئتين. وهذا قد يسبب مشاكل في التنفس ويمكن أن يزيد من فرص الإصابة بالتهابات الرئة، مثل الالتهاب الرئوي. ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى مشاكل مثل قصور القلب.

في بعض الأحيان يمكن للعظام الموجودة في العمود الفقري أن تضغط على أعصابك. وهذا يمكن أن يسبب مشاكل مثل:

  • ألم في ظهرك
  • ألم، خدر أو ضعف في ساقيك
  • سلس البول – فقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء
  • ضعف الانتصاب – عدم القدرة على الحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه

2- المضاعفات العاطفية

إن وجود عمود فقري منحني والحاجة إلى ارتداء دعامة للظهر قد يسبب مشاكل في صورة الجسم واحترام الذات. وهذا ينطبق بشكل خاص على الأطفال والمراهقين المصابين بالجنف.

إن تشجيع طفلك على التحدث مع المراهقين الآخرين المصابين بالجنف يمكن أن يساعد في تحسين ثقتهم بأنفسهم.

طرق علاج الجنف

العلاج ليس ضروريًا لجميع الحالات.

إذا أوصى مقدم الخدمة الخاص بك بالعلاج، فسوف يأخذ في الاعتبار عدة عوامل:

1- نوع انحناء العمود الفقري.

2- درجة المنحنى.

3- تاريخ الاصابة في عائلتك.

4- عمرك.

5- عدد سنوات النمو المتبقية حتى نضج الهيكل العظمي.

يركز العلاج على تخفيف الأعراض وليس بالضرورة تقويم المنحنى. الهدف هو تقليل الأعراض وتطور الانحناء وتحسين وظيفة العمود الفقري.

نوعان من علاج الجنف

1- العلاج غير الجراحي (المحافظ).

2- جراحة.

العلاج المحافظ

معظم حالات الجنف لا تتطلب إجراء عملية جراحية. بدلاً من ذلك، يوصي مقدمو الخدمة بالعلاج المحافظ أولاً، والذي قد يشمل:

  • زيارة مقدم الرعاية الصحية بانتظام (عادة كل ستة أشهر) لمراقبة درجة المنحنى.
  • تناول مسكنات الألم أو مضادات الالتهاب التي لا تستلزم وصفة طبية (حسب الحاجة أو حسب توجيهات مقدم الخدمة).
  • ممارسة التمارين الرياضية لتقوية عضلاتك الأساسية وتحسين المرونة.
  • ارتداء دعامة الظهر لدعم عمودك الفقري.
  • إدارة أي ظروف أساسية.
  • العلاج الطبيعى

جراحة انحراف العمود الفقري

قد تكون الجراحة خيارًا لعلاج بعض الانواع التي لا تستجيب للعلاج المحافظ. قد يوصي مزودك بإجراء عملية جراحية من أجل:

  • تثبيت العمود الفقري الخاص بك.
  • استعادة التوازن.
  • تخفيف الضغط على الأعصاب.

هناك تقنيات مختلفة قد يستخدمها الجراح للعلاج، بما في ذلك:

دمج العمود الفقري

لتحقيق الاستقرار في العمود الفقري، سيقوم الجراح بدمج عظام العمود الفقري معًا. بعد ذلك، سيستخدمون الأقواس المعدنية لتثبيت عمودك الفقري في مكانه.

قضيب قابل للتوسيع

سيقوم الجراح بإدخال قضيب قابل للتوسيع على طول الفقرات لدعم نمو العمود الفقري للطفل. سيقومون بتعديل طول القضيب مع نمو الطفل.

إن التقدم في التقنيات الجراحية والتقنيات بمساعدة الكمبيوتر يجعل الأساليب الأقل تدخلاً ممكنة ويسرع وقت الشفاء.

هل هناك مضاعفات لجراحة الجنف؟

تعد الجراحة إجراءً آمنًا، ولكن المضاعفات ممكنة وقد تشمل:

عدوى.

نزيف.

جلطات الدم.

تلف الأعصاب.

حركة محدودة.

متى تقوم بزيارة الطبيب

ينصح بزيارة الطبيب في حال ما يلي

1- إن كنت تعتقد أن لديك علامات أو أعراض الجنف.

2- لا يبدو أن علاجك يعمل.

3- تزداد أعراضك سوءًا.

بصفتك والدًا أو راعيًا، من المهم الاتصال بطبيب الأطفال إذا:

1- تشير الفحوصات الروتينية إلى أن طفلك قد يكون لديه جنف.

2- يظهر طفلك علامات أو أعراض الجنف.

3- لا يساعد العلاج طفلك أو تزداد أعراضه سوءًا.

4- لديك تاريخ عائلي بيولوجي وترغب في مراقبة تطور طفلك.

الوقاية من الجنف

من الممكن الوقاية من الجنف التنكسي الذي ينتج عن وضع سيء للجسم، أو حدوث صدمة، لكنه من الصعب منع الصدمة نفسها، وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن بسهولة تصحيح الوضع السيئ بمرور الوقت من خلال

1- الحد من الضغط المتساوي الذي ينتج عن أنشطة مثل حمل حقيبة ظهر ثقيلة على كتف واحد

2- إبقاء رأسك مربعة على كتفك

3- استخدم كرسي مريح في العمل لتكييف وضعية جلوسك مع احتياجات

4- تجنب نمط الحياة المستقرة

5- تقوية العضلات التي تدعم الوضعية الجيدة وذلك عن طريق ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم

6- العناية الجيدة بصحة العظام عن طريق اتباع نظام غذائي سليم 

جلطة_المخ
المخ والاعصاب

أسباب جلطة المخ

يعمل الخ بمثابة مركز لقيادة الجسم، لذا فإن أي إصابة فيه من الممكن أن تؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة، فما أسباب جلطة المخ وطرق العلاج

أقراء المزيد »