تبخير الغضروف والتردد الحرارى

الدكتور هشام أبورحمة

الدكتور هشام أبورحمة

المدير الإكلينيكي و مؤسس مراكز NSC

تبخير الغضروف والتردد الحرارى

المحتوي

انتشرت في الآونة الأخيرة عملية تبخير الغضروف، حيث أنها أثبتت نجاحًا كبيرًا وقدرًة على التخلص من آلام الانزلاق الغضروفي، لكن مازال البعض لا يعلم الكثير عنها هيا بنا من خلال المقال التالي نتحدث عن كل ما يتعلق بعملية تبخير الغضروف والفرق بين تبخير الغضروف والتردد الحرارى

تبخير الغضروف

إجراء تبخير الغضروف هو إجراء طبي يستخدم لعلاج بعض المشاكل التي ترتبط بالغضروف في المفاصل،

حيث يتم من خلال توجيه الحرارة العالية نحو الغضروف المتضرر مما يساعد على تحسين حالتها وخفض الألم المرتبط بها

الجدير بالذكر أن هذا الإجراء يستخدم عادًة في علاج آلام المفاصل المزمنة المرتبطة بتلف الغضروف،

كما يتم استخدامه أيضًا في المفاصل الكبيرة مثل الركبة، الورك، العمود الفقري،

وتجدر الإشارة إلى أنه يجب على المرضى الذين يفكرون في هذا الإجراء استشارة الطبيب المختص قبل القيام به

ما هو تبخير الغضروف

يتم تبخير الغضروف عن طريق إدخال قسطرة صغيرة لا يتعدى قطرها 2 ملليمتر، إلى نواة داخل الغضروف الذي يعاني منه المريض، هذه القسطرة التي تم إدخالها في المريض ينتج عنها ذبذبات بأشعة معينة تعمل على تفتيت الغضروف إلى قطع صغيرة يسهل شفطها فيما بعد، الأمر الذي يؤدي إلى تقليل مساحة الانزلاق الغضروفي ويق ضغطه على العصب الذي يسبب الألم

كما تجدر الاشارة إلى أن هذا الإجراء يتم دون حدوث تدخل قوي بالعمود الفقري أو دون اللجوء لشق أو كسر لأي عظام بالجسم، وتتم هذه العملية في مدة لا تتعدى 30 دقيقة وبتخدير جزئي وليس كلى، مما يقلل من المضاعفات تحدث في العمليات الجراحية

مميزات استخدام تبخير الغضروف في علاج الانزلاق الغضروفي

تشمل أهم مميزات استخدام إجراء شفط وتبخير الغضروف في علاج الانزلاق الغضروفي ما يلي

1- لا يتم في هذا الإجراء غزالة أي جزء من أجزاء العمود الفقري

2- لا يؤثر على حركة العمود الفقري

3- يتم هذا الإجراء دون اللجوء إلى التخدير العام وبالتالي التقليل من المضاعفات المحتملة

4- لا ينتج عن هذا الإجراء أي قطع او تهتك أو حتى الإصابة حتى ولو كانت بسيطة لعضلات الظهر

5- لا تتجاوز مدة العملية 30 دقيقة

6- يمر المريض بفترة نقاهة بسيطة بعد العملية

7- يمكن للمريض ممارسة النشاط الطبيعي بعد العملية بنحو أسبوع واحد فقط

8- من الممكن إجراء تبخير الغضروف في حالة فشل جراحة علاج الانزلاق الغضروفي دون أي آثار جانبية خطيرة على المريض

9- تعد أكثر أمانا على أصحاب الأمراض المزمنة وكذلك الممنوعين من إجراء تدخلات جراحية

اضرار عملية تبخير الغضروف

على الرغم من أن إجراء تبخير الغضروف يعد من الإجراءات الأكثر أمانًا، إلا أنه من الممكن ان يسبب بعض المضاعفات أو الآثار الجانبية في بعض الحالات، تشمل أهمها ما يلي

1- ألم مؤقت في العضلات والمفاصل

2- من الممكن حدوث تورم واحمرار في المفصل المعالج قد يستمر لبضعة أيام

3- قد يحدث التهاب في المفصل المعالج

كما ننوه في هذا السياق إلى أنه يجب على المرضى الذين يفكرون في اللجوء إلى تبخير الغضروف استشارة الطبيب المختص لتقييم حالتهم وتحديد ما إذا كان هذا الإجراء مناسبًا لحالتهم من عدمه

هل يحتاج شفط وتبخير الغضروف إلى التخدير العام

لا يتم اللجوء إلى التخدير العام على الإطلاق في حالات شفط وتبخير الغضروف، بل يتم اللجوء إلى التخدير الجزئي، حيث أن مدة العملية لا تتجاوز 30 دقيقة، كما أنه من الممكن إعطاء المريض مهدئ عام في بعض الأشخاص

الفرق بين تبخير الغضروف والتردد الحرارى

نستطيع القول أن كلا الإجراءين يعتبر علاجًا للانزلاق الغضروف والذي يتم بدون اللجوء إلى التدخل الجراحي، لكن هناك عدة فروق بينهما نجملها فيما يلي

تعتمد عملية تبخير الغضروف على إزالة جزء صغير من نواة الغضروف، وذلك لكي يعود الجزء المنزلق إلى مكانه ويخفف الضغط على العصب

بينما في عملية التردد الحراري فيتم التعامل بشكل مباشر مع العصب المضغوط، وذلك عن طريق إصابة الجزء الحسي منه، الأمر الذي يساعد على التخفيف من الألم الذي يشعر به المريض

تكلفة عملية تبخير الغضروف

هناك مجموعة من العوامل التي من الممكن ان تتحكم في تكلفة عملية تبخير الغضروف منها

1- خبرة وكفاءة الطبيب المعالج

2- الأدوات التي يستخدمها الطبيب المعالج في إجراء عملية شفط وتبخير الغضروف

3- مدى جاهزية المستشفى او المركز الطبي التي سوف تقام عليه هذه العملية

4- تكلفة التخدير العام

5- الفريق الطبي المعاون

كل هذه العوامل قد تتحكم في تكلفة العملية، لذا ننصح بالتوجه إلى الطبيب والاستفسار منه عن كل شيء قبل الخضوع لهذه العملية

نصائح بعد إجراء تبخير الغضروف

هناك بعض النصائح الهامة التي ينبغي الالتزام بها بعد تبخير الغضروف لتحسين عملية الشفاء وتقليل الألم والتورم، تشمل أهمها ما يلي

1- الراحة

ننصح بالحصول على قدر كافي من الراحة بعد تبخير الغضروف وتجنب الانشطة الشاقة التي من الممكن أن تساهم في زيادة الألم والتورم

2- تطبيق الثلج

من الممكن تطبيق الثلج على المفصل المعالج، حيث أنه يساعد في التخفيف من الألم والتورم، كما ننصح بتطبيق الثلج لمدة 15 – 20 دقيقة كل مرة

3- تناول المسكنات

يمكن تناول المسكنات والأدوية الموصوفة من قبل الطبيب المعالج، حيث أنها تساعد على تسريع عملية الشفاء والتخفيف من الألم

4-  الحفاظ على وزن صحي

ننصح بالحفاظ على وزن صحي لتقليل الضغط على المفصل المعالج

5- ممارسة الرياضة

يمكن ممارسة الرياضة بلطف بعد إجراء تبخير الغضروف، حسب توجيهات الطبيب المعالج

اعراض_السكتة_الدماغية
المخ والاعصاب

اعراض السكتة الدماغية

تُصنف السكتة الدماغية على أنها المسبب الخامس للوفاة حول العالم، وتُصيب المريض بأضرارًا طويلة المدى تؤثر على الحياة بشكل عام، فما هي اعراض السكتة الدماغية

أقراء المزيد »
المخ والاعصاب

هل رسم العصب مؤلم

هل رسم العصب مؤلم رسم العصب هو إجراء تشخيصي يقيس سرعة انتقال النبضات الكهربائية عبر الخلايا العصبية من خلال تحفيز خلايا عصبية محددة يتم إجراء

أقراء المزيد »
ماهو-مرض-مؤمن-زكريا
المخ والاعصاب

ماهو مرض مؤمن زكريا

تعرف على القصة الكاملة حول مرض مؤمن زكريا – التصلب الجانبي الضموري وأهم أسبابه وأعراضه وطرق علاجه ما هو مرض مؤمن زكريا – التصلب الجانبي

أقراء المزيد »